دليل المرضى

أسعار عمليات الأشعة التداخلية

أسعار عمليات الأشعة التداخلية

تُعد الأشعة التداخلية طفرة في عالم الطب الحديث والتي ساهمت في الحد من التدخل الجراحي والوقاية من مضاعفاته، ويتسأل الكثير عن أسعار عمليات الأشعة التداخلية نظرًا لدورها في علاج الكثير من الأمراض على رأسها أورام الكبد والرحم، إلى جانب علاج تضخم الغدة الدرقية والبروستاتا وغيرها.

ما هي الأشعة التداخلية؟

الأشعة التداخلية هي تخصص طبي حديث يطلق عليه الأطباء جراحة القرن الواحد والعشرين، حيث يُستخدم في علاج العديد من الأمراض في جميع أعضاء الجسم. من خلال التشخيص بأجهزة الأشعة التشخيصية مثل جهاز الموجات فوق الصوتية أو الأشعة المقطعية أو الرنين المغناطيسي.

وبعد ذلك يتم التدخل بتقنيات الأشعة التداخلية باستخدام إبر وأدوات دقيقة مباشرة على أعضاء الجسم لاستئصال الورم أو تقديم العلاج دون اللجوء للتدخل الجراحي. لذلك تكون أسعار عمليات الأشعة التداخلية عالية نسبيًا لقدرتها على العلاج بتقنيات أحدث وبفترة نقاهة أقل.

فوائد الأشعة التداخلية:

في وقتنا الحالي يتم استخدام الأشعة التداخلية في أغلب العمليات كبديل آمن للجراحة التقليدية، وتُعد الاستخدامات التالية من أهم استخدامات الأشعة التداخلية:

علاج أورام الكبد:

تُعد الأشعة التداخلية طفرة في علاج أورام الكبد كبديل للجراحة ودون أي فتحات جراحية، حيث استطاع الأستاذ الدكتور أسامة حتة أستاذ الأشعة التداخلية جامعة عين شمس أن يساعد الكثيرين من مرضى أورام الكبد، وتختلف أسعار عمليات الأشعة التداخلية لعلاج أورام الكبد حسب الطريقة المستخدمة، وتضمن الآتي:
1. الكي بموجات التردد الحراري، ويتم استخدامها في أورام الكبد الصغيرة المتواجدة في أماكن يسهل الوصول إليها.
2. الكي بموجات الميكروويف، من خلال توجيه إبرة خاصة بموجات الميكروويف الكهرومغناطيسية التي يمكنها تسخين الورم وتدميره.
3. الحقن الشرياني بالقسطرة، حيث يتم حقن تركيزات عالية من العلاج الكيميائي داخل الورم.

علاج أمراض البروستاتا والخصية:

تُستخدم الأشعة التداخلية لعلاج تضخم البروستاتا عن طريق سد الشرايين التي تغذي الغدة، فتتقلص وتنكمش. وأيضًا يمكن استخدامها في علاج دوالي الخصية بمعدل نجاح يصل إلى 95% تقريبًا.

علاج الأورام الليفية عند النساء:

علاج الأورام الليفية بالأشعة التداخلية هو الحل الأمثل للتخلص من الأعراض المزعجة مع الحفاظ على الرحم واستعادة القدرة على الإنجاب.

علاج تضخم الغدة الدرقية بدون جراحة:

الآن يمكن علاج تضخم الغدة الدرقية بدون جراحة مع الأستاذ الدكتور أسامة حتة، وذلك من خلال الأشعة التداخلية وإبر التردد الحراري، فالغدة الدرقية هي مصدر إفراز هرمونات هامة في الجسم، لذلك فإن علاجها بدون جراحة وعدم استئصالها هي خطوة هامة جدًا للحفاظ على الوظائف الحيوية.

علاج أمراض الكلى:

حيث أثبتت الأشعة التداخلية نجاحها في علاج الكثير من أمراض الكلى مثل: ضيق الشريان الكلوي، مرض تكيسات الكلى، تركيب دعامات الحالب، وأيضًا في الحالات التي تستدعي أخذ عينات من الكلى.

علاج انسداد القنوات المرارية:

تُعد الأشعة التداخلية الاختيار الأفضل لتوسيع القنوات المرارية، من خلال إدخال قسطرة طبية دقيقة جدًا لتصل إلى القنوات المرارية، لسحب جميع السوائل المتجمعة. وهناك بعض الحالات التي تحتاج إلى دعامات معدنية أو بلاستيكية لمنع القناة المرارية من الانسداد مرة أخرى.

علاج دوالي الساقين:

تُستخدم الأشعة التداخلية في علاج دوالي الساقين في 30 دقيقة فقط وبدون أثر للجروح على الجلد.

أسعار عمليات الأشعة التداخلية

ما هي أسعار عمليات الأشعة التداخلية؟

تختلف أسعار عمليات الأشعة التداخلية حسب عدة عوامل ومنها:
• التخدير.
• كفاءة وخبرة الطبيب المعالج.
• تكلفة الأدوات الدقيقة المُستخدمة في إجراء التقنية.
• مدى تجهيز وتعقيم وحدة الأشعة التداخلية.
• الإجراء المُتخذ بناءًا على حالة المريض.

مميزات العلاج بالأشعة التداخلية:

أولًا يتم استخدام الأشعة التداخلية لتحديد ما إذا كان المريض بحاجة إلى تدخل علاجي أم لا، فلا نحتاج إلى إجراء جراحة تشخيصية. علاوة على ذلك، يتميز العلاج بالأشعة التداخلية في مركز أ.د. أسامة حتة بعدد كبير من المميزات ومن أهمها:
• ارتفاع نسب النجاح: حيث تمنح تقنية التصوير الطبي رؤية عالية خلال الإجراء، مما يزيد من دقة التشخيص ويُحسن نتائج العلاج.
• إجراء أقل توغلًا، مما يتيح إمكانية تجنب التخدير العام وإجراء التدخلات تحت تأثير التخدير الموضعي في معظم الحالات.
• لتخلص من مخاطر ومضاعفات الجراحة التقليدية مثل النزيف أو العدوى أو تأخر التئام الجروح.
• القدرة على العودة إلى المنزل في نفس يوم العلاج، حيث لا يحتاج المريض إلى فترات متابعة طويلة بسبب عدم وجود فتحات جراحية.
• سرعة التعافي والقدرة على العودة إلى العمل وممارسة حياتك اليومية بشكل أسرع مقارنةً بالجراحة التقليدية.
• لا يوجد ألم أثناء الإجراء، كما يتم استخدام التخدير الموضعي للسيطرة على الألم البسيط.

أفضل أطباء الأشعة التداخلية في مصر:

يُعد أ.د. أسامة حتة من أفضل أطباء الأشعة التداخلية في مصر، فهو أستاذ الأشعة التداخلية بكلية الطب جامعة عين شمس، وحاصل على درجة أستاذ الأشعة التداخلية عام 2013، كما لديه حوالي 30 عامًا من الخبرة في جميع الإجراءات التدخلية. وهو مؤسس مركز بريمير للأشعة التداخلية وقسطرة القلب.
كما أنه يعتمد على أحدث الطرق والتقنيات الطبية، للوصول لأعلى نسبة نجاح وأمان للمرضى، ولديه فريق طبي متدرب على أعلى مستوى، لذلك يعد أ.د. أسامة حتة أفضل دكتور أشعة تداخلية في مصر.

شارك :
احجز الآن

أحجز الأن